الثلاثاء , 21 مايو 2019
الرئيسية » الأخبار » رئيس دائرة التنمية الاجتماعية نهر النيل يجدّد إهتمامهم بمحاربة زواج الطفلات

رئيس دائرة التنمية الاجتماعية نهر النيل يجدّد إهتمامهم بمحاربة زواج الطفلات

جدّد الأستاذ/ مصطفى محمد عثمان الشريف رئيس دائرة التنمية الاجتماعية بولاية نهر النيل إهتمامهم بمحاربة العادات الضارة في مجال الطفولة مشيراً في هذا الصدد إلى زواج الطفلات و آثاره السالبة على المجتمع و الطفلات و أسرهن .
جاء ذلك لدى مخاطبته بقاعة الدائرة بالدامر ظهر اليوم ختام الورشة التدريبية الثانية عن النوع و زواج الطفلات و التي أقامتها منظمة باشرة الطوعية للتنمية بالتعاون مع السفارة الكندية و بالتنسيق مع مجلس رعاية الطفولة الولائي ، و قد حضر ختام الورشة الأستاذة/ كوثر محمد إبراهيم أمين مجلس الطفولة و الأستاذ/ عوض أحمد بخيت مدير التدريب بالمنظمة و الأستاذ/ ياسر بخيت المدير التنفيذي للمنظمة و الحضور النوعي للمستهدفين من الباحثين الاجتماعيين و المعلمين و الشباب بالمنطقة .
و أكد الأستاذ/ الشريف أهمية توعية المجتمع و خاصةً بالمناطق الريفية و النائية بالولاية ، كما أعرب عن تقديرهم لمنظمة باشرة و مجلس الطفولة و أشار إلى ضرورة تقنين سن الزواج للفتيات درأً للآثار السالبة لزواج الطفلات .
الأستاذة/ كوثر تحدثت عن شراكتهم الفاعلة مع المنظمة و مهام مجلس الطفولة و دوره تجاه قضايا الأطفال مستعرضةً عدداً من البرامج التي نفذها المجلس في هذا الشأن ، و أشارت إلى خطورة زواج الطفلات و المواثيق الدولية التي تحذر منه و تمنعه .
مدير التدريب بالمنظمة نادى بضرورة تضافر كافة الجهود لإيقاف و منع زواج الطفلات و نشر و تكثيف التوعية عبر مختلف الوسائل و خاصةً الإعلام و التدريب مؤكداً على جهودهم الحثيثة في هذا الشأن داعياً المتدربين إلى القيام بدورٍ فاعلٍ في توعية مجتمعاتهم بخطورة زواج الطفلات .
و كانت الورشة استُهلّت صباح اليوم بمحاضرةٍ عن النواحي القانونية للزواج قدّمها الأستاذ/ إيهاب عوض بشير نقيب المحامين بالولاية ، تلتها محاضرة ثانية استعرضت فيها الخبير النفسي الأستاذة/ هدى محمد فضل المحاضر بجامعة الشيخ/ عبد الله البدري استعرضت الآثار النفسية لزواج الطفلات .
هذا و شهدت الحصة الأخيرة للورشة عمل المجموعات للمتدربين و التي قدّم المشاركون بها عدداً من التوصيات الهادفة لمحاربة زواج الطفلات ، كما تمّ تقديم الشهادات للمتدربين.